حجم الخط

الكتاتني يستنكر مداهمة مكتب الجزيرة - مصر

9/11/2011 8:30 pm

كتب:

استنكر الدكتور محمد سعد الكتاتني ـ أمين عام حزب الحرية والعدالة ـ مداهمة مكتب قناة الجزيرة مباشر بالقاهرة، مؤكدًا أنها إجراء مرفوض ويُذكر بالعهد البائد الذي قام الشعب المصري بالتخلص منه ومن ممارساته القمعية التي طالت كافة الأنشطة والمجالات.

وأضاف الكتاتنى فى -بيان له الاحد- أن ما حدث يُذكرنا بالطريقة التي كانت الأجهزة الأمنية تتعامل بها مع وسائل الإعلام، وآخرها ما حدث للعديد من القنوات الفضائية خلال انتخابات مجلس الشعب عام 2010، وأشار إلى أن هذه الممارسات القمعية كانت من الأسباب الرئيسة لقيام الثورة المصرية.

وتساءل الكتاتني عن الدور المنوط بجهاز الأمن الوطني - الذي رافق حملة مداهمة القناة الفضائية - وعن خطته في التعامل مع مؤسسات الإعلام التي تعتبر الحرية المسؤولة أهم مقومات عملها، إضافة إلى دور الجهاز في التعامل مع باقي المؤسسات والأنشطة والفعاليات داخل المجتمع المصري خلال المرحلة المقبلة.

وطالب امين حزب الحرية والعدالة بالتحقيق في ملابسات هذه الهجمة التي استهدفت إحدى وسائل الإعلام التي تعاملت مع الثورة المصرية وباقي الثورات العربية بمهنية كانت من العوامل التي ساعدت في إبراز الصورة الحقيقية لهذه الثورات، في وقت كانت القنوات الرسمية العربية تفرض حالة من التعتيم الشديد عليها، ودعا قوى الثورة ومؤسسات المجتمع المدني إلى التكاتف ضد عودة مثل هذه الممارسات مرة أخرى.

كاريكاتير

بحث