حجم الخط

المشير طنطاوى يلتقى البابا شنوده لمناقشة احداث ماسبيرو

10/24/2011 4:53 pm

كتب: محمود صبره

التقى المشير حسين طنطاوى رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة البابا شنودة بابا الإسكندرية الثالث وبطريرك الكرازة المرقسية اليوم بحضور عدد من قيادات المجلس الأعلى المسلحة بمقر المجلس الأعلى للقوات المسلحة بكوبرى القبة.
كان البابا شنودة قد التقى الفريق سامى عنان نائب رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة ورئيس أركان حرب القوات المسلحة فى وقت سابق اليوم. تناول اللقاء التطورات الجارية على الساحة المصرية، حيث أكد الفريق عنان حرص القوات المسلحة على بذل كل الجهود لصيانة الوحدة الوطنية في البلاد.
لم يعلن المصدر العسكرى أى تفاصيل خاصة بلقاء المشير طنطاوى مع البابا شنوده. لكن مصادر كنسية أكدت أن اللقاء تضمن مناقشة التطورات الأخيرة لأحداث ماسبيرو، ومطالب الكنيسة المصرية فى الدستور القادم. كما تناول ما قام به بعض أقباط المهجر من تصعيد لأحداث ماسبيرو.
وقد تضاربت الأنباء حول الزيارة التى تمت بشكل مفاجىء، وهى الزيارة الثالثة تجمع بين البابا شنودة وقيادات من المجلس الأعلى للقوات المسلحة منذ أحداث ماسبيرو

كاريكاتير

بحث