حجم الخط

بيان حول موقعة الخمس نجوم فى مؤتمر عمرو موسى فى الأقصر

4/29/2011 9:38 pm

كتب: رأفت بسطا

أصدر إئتلاف حماية الثورة فى الأقصر بياناً ندد فيه ببلطجية الحزب الوطنى الذين إستقبلوا عمرو موسى وإحتفوا به فى الأقصر. وإتهم البيان عناصر من الحزب الوطنى بالإعتداء على أربعة من زملاءهم بالضرب يرقدون فى المستشفى، بينما عمرو موسى فى ضيافة قيادات الوطنى السابقين والمتهمين فى قضايا تبديد للمال العام.
وإلى نص البيان:

"فى الوقت الذى يرقد  فيه أربعة  من زملائنا بالائتلاف بمستشفى الأقصرالعام  نتيجة لما فعله بلطجية الحزب الوطنى  بمحافظة الأقصر بهم وفى الوقت الذى أنقلبت فيه الحقيقة رأسا على عقب  من قبل بعض الصحف والصحفيين المأجورين  والذين وصفوا  شباب الائتلاف بالبلطجية ليمارسوا عادتهم المقيته  تلك العادة التى كانوا يمارسونها  فى وجود المحافظ  السابق  الدكتور سمير فرج والقابع  اليوم فى السجن بتهمة أهدارالمال العام  وهى محاباة المسئولين وأعضاء الحزب الوطنى  مما جعل  صراخات أبناء  مما يفعله المحافظ السابق بعيده تماما عن مسئولى  الدولة  
نضع  بيان ائتلاف  ثورة 25 يناير بالأقصر بشأن ما حدث  بفندق  أيزيس  أثناء مؤتمر السيد عمرو موسى المرشح لرئاسة الجمهورية  والتى أطلق عليها  موقعة الخمس نجوم  لنشرح فيه  كل ما حدث بالتفصيل
 حيث  فوجىء أبناء الأقصر  بالسيد عمرو موسى  المرشح لرئاسة الجمهورية  ينزل ضيفا  بفندق  سونستا سان جورج  والمملوك للسيد ممدوح فليب المتورط فى قضية حمام السباحة الأوليمبى  تلك القضية التى حكم  على أثرها  الدكتور احمد نظيف رئيس الوزراء السابق والدكتور سمير فرج محافظ الأقصر السابق 15 يوما على ذمة التحقيق  ويجرى البحث عن صاحب الفندق الهارب ممدوح فليب  وقد قام بأستقباله  بالفندق  الأستاذ محمد الطيب  رئيس المجلس المحلى الأعلى  لمحافظة الأقصر  والعضو بهيئة مكتب الحزب الوطنى  قبل ألغاء الحزب الوطنى وتسليم مقراته للدولة والدكتور حماده العمارى  عضو مجلس الشعب  السابق  لمدينة الأقصر شرق " حزب وطنى " والسيد محمد أبو المجد  الشهير بمحمد جميل  عضو مجلس الشعب  عن دائرة الأقصر  غرب " حزب وطنى "  ومجموعه  من أعضاء المجالس المحلية  وينتمون  جميعهم الى الحزب  الوطنى  وبمجرد أن قامت بعض الصحف بنشر خبر أنتقاد للسيد عمرو موسى  على نزوله بفندق  سونستا  قرر ترك الفندق  ليقيم  بأحد الفنادق الملاصقة له
 وفى اليوم الثانى أعلن  منسقى حملة السيد عمرو موسى بأن  مؤتمر الدكتور عمرو موسى  سوف يقام  فى أحد قاعات فندق أيزيس على أن يكون  الحضور بالدعاوى  الشخصية وقد فوجئنا أن من  حصلوا على  تلك الدعاوى الصف الأول  بالحزب الوطنى من أعضاء مجلس  الشعب  والمحليات  ليقوموا بدعوة أبناء عمومتهم للمؤتمر ليقتصر المؤتمر بذلك على جميع اعضاء الحزب الوطنى   فقام ائتلاف الأقصر بفضح  ذلك من خلال  نشر  ذلك على جميع الجروبات والصفحات على الفيس بوك  حتى فوجئنا بمكالمة تليفونية من أحد منسقى  السيد عمرو موسى  يؤكد لنا موافقته على أستضافة جميع أعضاء الائتلاف وبمجرد دخول أعضاء الائتلاف الى المؤتمر فوجئنا بحالة من التربص من قبل أعضاء الحزب الوطنى  تجاه  أعضاء الائتلاف   فطلب منا  منسقى حملة السيد عمرو موسى  أن تكون أسئلتنا مكتوبة
فرض   أعضاء الائتلاف ذلك  وطلبوا أن تكون الأسئلة  وجه لوجه ومباشرة  وصمم  أعضاء الائتلاف على طلبهم  وقاموا  بالهتاف لتحقيق هذا المطلب ثم هتفوا ضد أرتماء السيد عمرو موسى فى أحضان الحزب الوطنى السابق  فقام منسقى حملة السيد عمرو موسى بعرض الأمر عليه   فتم أختيار مقترح وسط  وهو أختيار  احد أفراد الائتلاف  لينقل أسئلة  الائتلاف فوافق أعضاء الائتلاف على ذلك  والتزموا الصمت  إلا  أنهم فوجئوا  بجحافل  من الشباب  تأتى من أمامهم ومن خلفهم  وتنهال عليهم بالضرب المبرح  بالكراسى  والأيدى  لجميع أعضاء الائتلاف  وقد تنوعت هذه الأصابات  ما بين الخطيرة جدا  وكانت لأربعة من أعضاء الائتلاف  وهما  محمد فوزى عادلى  22 سنه  وتركى  عبد القادر  أحمد 40 سنه  وسيد رضا ابو الحمد 42 سنه  وأحمد فتحى الحايق 37 سنه   أنتقلوا  على أثرها الى مستشفى الأقصر العام  وتم عمل  محضر رقم  5776 جنح القسم  بالواقعة  ضد كلا من  السيد عمرو موسى  بصفته وشخصه والدكتور حماده العمارى  عضو مجلس الشعب السابق  ومحمد الجميل  عضو مجلس الشعب السابق  وأحمد عباس  راغب عضو مجلس محلى  وآخريين  يتهمونهم  فيها  بتحريض  بعض البلطجية  من أقاربهم   لقتل أعضاء الائتلاف  لمجرد أنهم حاولوا  توجيه أسئلة للسيد عمرو موسى المرشح لرئاسة الجمهورية  وتقوم النيابة الآن بأستكمال التحقيقات
 ومن هنا  يتسأل الجميع   لماذا يستآثر كوادر الحزب الوطنى  فى غالبية محافظات  مصر بمؤتمرات السيد عمرو موسى  هل رات هذه الكوادر  أن السيد عمرو موسى هو الشمعة التى  سوف تضىء  لهم الطريق  ليعودوا  من جديد  الى الساحة بعدما أستطاعت الثورة  كشفهم وتهميش أدوارهم تماما ؟؟؟
 وفى النهاية يهيب ائتلاف دعم ثورة 25 يناير بالأقصر بجميع الائتلافات على مستوى الجمهورية بالتضامن والوقوف بجوارهم  ضد هذه الهجمة من أعضاء الحزب الوطنى  
 نصر وهبى  المنسق العام لائتلاف دعم ثورة 25 يناير بالأقصر

الصورة  المرفقة لبعض المصابين فى الموقعة

كاريكاتير

بحث