حجم الخط

سامح عاشور يستقبل كبير مستشارى رئيس الوزراء اليونانى

2/16/2011 4:10 pm

كتب:

استقبل اليوم الثلاثاء سامح عاشورالقائم بأعمال رئيس الحزب الناصرى باولينا لامبسا كبيرة مستشارى رئيس الوزراء اليونانى جورج بابا ندريو والتى أكدت حرص اليونان على معرفة ماحدث فى مصر كما تراها الاحزاب السياسية والحزب الناصرى على وجه التحديد.

لامبسا حرصت على معرفة رأى الحزب الناصرى فى المرحلة القادمة وما ينبغى أن تكون عليه البلاد.

من جانبه أوضح عاشور أن ماحدث هو تطور طبيعى فى ظل سيطرة واستبداد النظام السابق وتفشى الفساد فى كافة قطاعات الدولة فى مقابل المزيد من معاناته وتدنى مستواياته المعيشية لهذا توحد الشعب المصرى معلنا ثورته على النظام واسقاطه وهذا ماتحقق على مدى 18 يوما ومازال أمام ثورة 25 يناير الكثير والكثير كى تحقق الأهداف التى يريدها الشعب.

عاشور أكد على ضرورة أن يكون نظام الحكم جمهوريا ديمقراطيا مدنيا يهدف للعدل الاجتماعى بمفهومه الشامل موضحا على أن فترة الستة أشهر التى حددها المجلس العسكرى كافية لوضع الدستور الجديد طالبا بضرورة تشكيل حكومة وحدة وطنية برئاسة شخصية يتفق على نزاهتها الجميع..وذهب عاشور إلى أن الحزب الوطنى بكل أدواته ورموزه أصبحوا مرفوضين شعبيا لذا يستوجب سحب كافة مقراته بإنحاء الجمهورية مشددا على ضرورة ملاحقة كافة رموز الفساد ومحاكمتهم ومؤكدا على أن الشباب الذين كانوا على درجة من الوعى والانتماء بالحزب الوطنى سيلتحقون بما يرونه للاحزاب الاخرى أو تشكيل حزب جديد موضحا أن الانتخابات البرلمانية القادمة ربما ستشهد تحالفات بين الاحزاب المتفقة فيما بينها على أجندات سياسية..عاشور استبعد استمرار المجلس العسكرى فى الحكم ذاهبا إلى ضرورة تشكيل مجلس رئاسى يجمع مابين العسكريين والمدنيين المشهود لهم بالنزاهة ونظافة اليد.

من جانبها أكدت كبيرة مستشارى رئيس الوزراء اليونانى على أن العالم منبهر بما فعله المصريون..حضر اللقاء أمين اعلام الحزب الناصرى ماجدى البسيونى ومن الجانب اليونانى الملحق الإعلامى مايكل رولان.

كاريكاتير

بحث