حجم الخط

صاحب مبادرة" برلمان بلا انتخابات " يصب جام غضبه علي الاعلاميين

9/28/2011 2:18 pm

كتب: باسل علي

كشف أشرف بارومة رئيس حزب مصر الكنانة، عن تفاصيل مبادرة الحزب لتشكيل برلمان انتقالي، دون انتخابات تحت شعار مصر أولًا، لكنه انتقد وسائل الإعلام بلغة حادة، والتي غاب معظمها عن تغطية المؤتمر الصحفي الخاص بإعلان تلك المبادرة، مؤكداً أن هذا المؤتمر لو أقامته "راقصة" أو فنانة لقام جيش من وسائل الإعلام والصحفيين بتغطيته.

وأوضح بارومة أن المبادرة تهدف إلى منع ماوصفه بالمجازر المخطط لها مسبقاً، معتبرًا إياها البديل الوحيد لإراقة الدماء في ظل الأوضاع الأمنية الهشة حاليا، وافترض أن هناك 48 حزباً تم تأسيسها بجانب 12 آخرين تحت التأسيس، بإجمالي 60 حزباً يرشح كل منها 5 أشخاص لتمثيله ككتلة حزبية برلمانية، بما يعادل 300 عضو بالإضافة إلى اختيار 5 أعضاء من كل محافظة بالانتخاب فيما بين المستقلين الذين ترشحوا في الانتخابات الماضية وعلى اعتبار وجود 30 محافظة كل منها تشكل كتلة برلمانية فيوجد لدينا 150 عضوا ليصبح نصاب البرلمان 450 عضوا.
وبخصوص لجنة صياغة الدستور وآلية تشكيلها أوضح بارومة أن كل كتلة من الـ90 كتلة ( 60 أحزاب و30 محافظات) سترشح شخصًا واحدًا ليصبح لدينا 90 شخصًا إضافة إلى 30 آخرين يرشحهم الأزهر والكنيسة والمحكمة الدستورية العليا والمجلس الأعلى للقضاء والمجلس الأعلى للقوات المسلحة ليصبح هناك 120 شخصًا من كل أطياف المجتمع يشاركون في كتابة الدستور الجديد.

وأكد بارومة أن إجراء الانتخابات البرلمانية في ظل عدم استقرار الوضع الأمني الذي تشهده البلاد بعد تهريب أسلحة إلى داخل مصر خاصة من ليبيا فإن مصر يمكن أن تشهد حربا أهلية بين ميلشيات مسلحة تابعة لبعض القوى السياسية في مصر تتحول معها البلاد إلى لبنان أو عراق جديد.
وشدد بارومة على أن مبادرة حزب مصر الكنانة باختيار برلمان انتقالي جاءت من أجل إنقاذ البلاد من فتنة قادمة لا محالة، محذرًا من مغبة عدم التوافق بين القوى السياسية مما قد يؤدي إلى أن تصبح مصر بلدًا ضعيفًا سهل التحكم فيه من قبل القوى الخارجية.

كاريكاتير

بحث