حجم الخط

علاء وجمال وعز وعزمى ونظيف والشريف يستقبلون أسرهم أول أيام العيد بالسجن

11/7/2011 7:48 am

كتب: محمود صبره

شهدت السجون المصرية زيارة استثنائية بمناسبة عيد الأضحى المبارك على مدار اليوم وأمس وقد شملت هذه الزيارة رموز النظام السابق، حيث قامت خديجة الجمال وهايدى راسخ ومحمود الجمال وشريف البنا بزيارة لجمال وعلاء مبارك، استمرت لمدة ساعة اليوم الأحد، قدمتا لهما وجبات.

كما قام بزيارة لسامح فهمى اليوم كل من زوجته وابنته وزوجها وابنه، فيما زار أحمد عز زوجته وشقيقه، وأحد مديري أعماله، وقام بزيارة أحمد نظيف رئيس الوزراء الأسبق زوجته ونجلاه، أما صفوت الشريف فقد زاره فى ساعة مبكرة من صباح اليوم كل من ابنه وابنته وزوجته، كما حضر أيضا لزيارة زكريا عزمى زوجته ونجل شقيقه، كما استقبل عهدى فضلى أيضا ابنه وزوجته، بينما لم يستقبل فتحى سرور أى زيارات اليوم.

كان اللواء محمد نجيب مساعد أول وزير الداخلية لقطاع السجون، قد أصدر قراراً بزيارة استثنائية لجميع المساجين خلال يومى السبت والأحد بمناسبة عيد الأضحى المبارك، على أن تشمل الزيارة أربعة أفراد لكل مسجون، ولا تزيد مدة الزيارة عن ساعة، ويتم خلالها تقديم المأكولات والمشروبات من قبل ذوى المساجين والتى تكفى لمدة يوم واحد.

وقد تم اليوم خروج المسجونين الذين صدر لهم قرار العفو وعددهم 952 نزيلاً، طبقا للقرار 202 لسنة 2011 الصادر عن المجلس الأعلى للقوات المسلحة، والذين قضوا نصف المدة مع حسن السير والسلوك، وتم الإفراج عنهم فى احتفالية كبيرة أقيمت فى المنطقة المركزية لسجون طرة، حضرها اللواء محمد نجيب مساعد وزير الداخلية لقطاع السجون، ويرافقه قيادات مصلحة السجون، وعلى رأسهم اللواء عبد الله صقر مدير الإدارة العامة لسجون المنطقة المركزية، واللواء مدحت حنفى مدير مباحث القطاع، والعميد خالد حمدى مدير مكتب مساعد الوزير، العقيد محمد عليوة مدير الإعلام والعلاقات العامة لمصلحة السجون، حيث حرص نجيب على تهئنة أسر المسجونين الذين شملهم القرار بالعفو والإفراج عنهم بعد تأهليهم للانخراط فى المجتمع.

كاريكاتير

بحث