حجم الخط

علي طريقة الوطني ..الاخوان يقيمون افطارهم بالاسكندرية

8/11/2011 4:01 pm

كتب: شيرين العقاد

علي طريقة الحزب الوطني المنحل ,في احدي القاعات وبدعوة القوي القريبة من الجماعة او المتحالفه معها أقام الإخوان المسلمون بالإسكندرية إفطارهم السنوي بمحافظة الإسكندرية مساء أمس الأربعاء بقاعة ميراج بالداون تاون وذلك بحضور عدد كبير من قيادات الجماعة، أبرزهم جمعة أمين ـ نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، والمهندس محمد إبراهيم ـ عضو مكتب الإرشاد، وحسين  إبراهيم ـ أمين عام حزب الحرية والعدالة بالإسكندرية.
كما حضر الإفطار ممثل عن المنطقة العسكرية الشمالية، وممثل عن الكنيسة المارونية، وممثلين عن عدد من القوى السياسية،
والإسلامية المختلفة، ومجموعة من رجال الأعمال بالمحافظة، وعدد من المستشارين والقضة، بالإضافة إلى الصحفيين ونقباء النقابات المختلفة بالإسكندرية، وكذلك وفود من أعضاء هيئة التدريس وعمداء الكليات، ووفود من المهندسين والأطباء ، وقد اكد نائب المرشد علي شعار الاخوان "مشاركة لامغالبة" وحذر من قوي خارجية تتربص بمصر وان هناك مخطط عالمي علي رأسه العدو الصهيوني يعمل علي اضعاف مصر  واعتبر ان شعار الاسلام هو الحل عقيدة وفهم وايمان وقال حسين ابراهيم أمين حزب الحرية والعدالة بالإسكندرية ـ كلمة تحدث فيها عن أهم أهداف الحزب حيث قال" أن أهم أهداف حزبنا تعزيز الأمن القومي المصري ، ويتحقق ذلك بنشر وتعميق الأخلاق والقيم والمفاهيم الحقيقية لمبادئ الشريعة الإسلامية ، وإقامة دولة المؤسسات ، وتوفير حياة كريمة للمواطنين، والارتقاء والاعتناء بالعلم ، وبناء مجتمع مدني مثالي ، وتوفير مصدر للطاقة البديلة ، وإزالة الحواجز بيننا وبين السودان الشقيق ، وإيجاد حل عادل لكل الفلسطينيين في الداخل والخارج، يضمن استعادة حقوقهم وحمل الشيخ المحلاوي في كلمته جماعة الإخوان المسلمين المسئولية الكاملة عن الشعب المصري والشعوب العربية والإسلامية لما وصفه من ثقة الشعوب في فكر وتجارب وإخلاص الجماعة لخدمة الإسلام.
قائلا :" نحن ننتظر منكم المزيد من التضحية والعمل الدائم لإخراج البلاد من محنتها، وقد رأيت  الكثير من الإخلاص والعمل في زياراتي لمشاريع الإخوان الخدمية للمجتمع المصري
كما حضر الإفطار ممثل عن المنطقة العسكرية الشمالية، وممثل عن الكنيسة المارونية، وممثلين عن عدد من القوى السياسية،
والإسلامية المختلفة، ومجموعة من رجال الأعمال بالمحافظة، وعدد من المستشارين والقضة، بالإضافة إلى الصحفيين ونقباء النقابات المختلفة بالإسكندرية، وكذلك وفود من أعضاء هيئة التدريس وعمداء الكليات، ووفود من المهندسين والأطباء

 

كاريكاتير

بحث