حجم الخط

عمرو موسى يطالب بانتخاب المحافظين والعمد وادخال الشباب للمحليات

9/27/2011 1:22 am

كتب: محمود صبره

دعا عمرو موسى المرشح الرئاسي المحتمل إلى انتخاب المحافظين ورؤساء الوحدات المحلية والعمد لفترة محددة، ولتكن نفس فترة رئيس الجمهورية، على أن يعاد انتخابهم لمرة واحدة، كما دعا إلى منح المجالس المحلية صلاحيات حقيقية لتحديد الأولويات، واتخاذ القرار، والرقابة ومحاسبة السلطة التنفيذية المحلية على ان تضم في عضويتها عددا من الشباب فيتم خفض سن الترشح الى 21 سنة.
وقال موسى على حسابه على الموقع الاجتماعي تويتر الاثنين ان اقتراحه يستند "على دعامتين أساسيتين: ديمقراطية حقيقية ومشروع للنهضة الاقتصادية والاجتماعية على أساس من استقلالية صنع القرار المحلي".
ويرى وجوب "تحول نظام إدارة الدولة المصرية إلى نظام يقوم على توزيع كفء للمسئوليات بين سلطة مركزية قوية وسلطات محلية منتخبة."
وأضاف موسى انه حان الوقت لإعادة النظر في التقسيم الجغرافي للمحافظات، ومن أمثلة ذلك ربط محافظات الصعيد بالبحر الأحمر، بالانتقال لهذا النظام الجديد تتوقف عملية اتخاذ القرار في شكل قرارات فوقية تُفرض على الشعب، وتصبح نتيجة لحوار مجتمعي مستمر ومتصل.
وقال ان انتخاب المحافظين يضمن توجيه اهتمامهم وعملهم لأهالي المحافظة، الذين يملكون إعادة انتخابهم أو انتخاب غيرهم، كما يضمن الانتقال إلى اللامركزية تحقيق الإنطلاقة الاقتصادية وإطلاق العنان لطاقات المجتمع وفتح آفاق الأمل أمامه، مع التوزيع العادل لثمار التنمية.
ويوفر التحول لللامركزية، التي تعني تطوير عمل الجهاز الحكومى، علاجا جذريا لمعضلات الفقر والجهل والبطالة، فضلاً عن الخروج من الوادي الضيق للرحاب الأوسع للخريطة المصرية.
ويرى موسى انه يترتب على النظام الجديد تنافساً بين المحليات لتغيير وجه الحياة إلى الأفضل، يكون المواطن المصري هو الرابح الرئيسي فيه.
واضاف ان "تحقيق هذا التحول الثوري في نظام الإدارة المصري المتجذر منذ قرون سيحتاج لوقت وعمل كبيرين ولكنه ضروري لتغيير وجه الحياة في الوطن إلى الأفضل."

كاريكاتير

بحث