حجم الخط

محام كويتى: دفاعنا عن مبارك موقف شخصي لرد الجميل.. وسنتسلم تصريح الحضور اليوم

9/3/2011 11:08 am

كتب: أ.ِش.أ

 

فجر الإعلان عن قيام وفد من المحامين الكويتيين الانضمام إلى فريق المتطوعين من المحامين المصريين للدفاع عن الرئيس السابق حسني مبارك، موجة من الجدل والإثارة بين قبول من المؤيدين لمبارك والرافضين لمحاكمته. 
وقد ثارت معركة قانونية خلف الكواليس حول مدى قانونية مشاركة محامين كويتيين في الدفاع عن مبارك باعتبارهم ليسوا محامين مسجلين في نقابة المحامين المصرية، على الرغم من تأكيد قائد فريق الدفاع المتطوع أنه تم استخراج تصاريح رسمية من المحكمة المختصة للمشاركة في الدفاع وحضور الجلسات اعتبارا من بعد غد الإثنين. 
أوضح المحامي الكويتي فيصل العتيبي - في تصريح لصحيفة (الوطن) الكويتية - أنه وعددا من المحامين الكويتيين المتطوعين للدفاع عن مبارك سيتسلمون اليوم التصريح الخاص بالسماح لهم بحضور جلسة المحاكمة بعد موافقة المحكمة عليه. 
وقال "إن دفاعهم عن مبارك لرد جميله لوقوفه ودفاعه عن الكويت إبان الغزو العراقي الغاشم" ، موضحا أن المحامين الكويتيين غير ملزمين بالرجوع إلى جمعية المحامين الكويتية والحصول على موافقتها لعدم اختصاصها بهذا الشأن ، كون القانون الكويتي ينص على أن المحامي يختار القضايا التي يراها مناسبة على ألا تكون مناهضة لمصلحة البلد. 
أكد العتيبي ضرورة إبلاغ وزارة الخارجية ومخاطبتها لتأمين الحماية الأمنية لهم.. مضيفا أنه وبعض المحامين تطوعوا على شكل هيئة دفاع كويتية وأنه سيتم تسليمهم اليوم تصريح حضورهم جلسة المحاكمة، بعد تنسيق سابق تم بينه ورئيس هيئة المحامين المصريين المحامي يسري عبدالرزاق للحصول على تصريح من رئيس محكمة الاستئناف لحضور جلسة المحاكمة .. مشيرا إلى أن المحامي عبدالرزاق أبلغه الموافقة على هذا التصريح من قبل المحكمة. 
قال المحامي الكويتي فيصل العتيبي "نحن مع الشعب المصري في كل ما يتخذه من إجراءات تخصه ، وليس لنا علاقة بالشأن السياسي الداخلي في مصر"، موضحا أن الوقوف مع الرئيس المصري السابق حسني مبارك هو عبارة عن رد جميل من الشعب الكويتي له بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة المصرية التي شاركت بالدفاع عن الكويت أثناء غزو القوات العراقية للبلاد. 
وفي تعليق له على هذه المشاركة .. قال رئيس جمعية المحامين الكويتية المحامي خالد الكندري "إن قضية الدفاع عن الرئيس السابق حسني مبارك شأن داخلي مصري بحت، خصوصا وأننا كشعوب عربية لم نتلمس ولم نشعر بما شعر به إخواننا من الشعب المصري على مدى السنوات الماضية لحكم مبارك". 
ولفت إلى أن الأخوة المحامين في مصر يسبقوننا بمراحل طويلة من الجانب القانوني والخاص بالدفاع عن المتهمين وهم ليسوا بحاجة لدعم من الخارج للدفاع عن مبارك والمحامي الكويتي حر فيما يختاره من قضايا، بشرط عدم مخالفة قانون مهنة المحاماة. ومن الطبيعي أن يقبل زميلنا المحامي بالتطوع والدفاع عن أي شخص ، وأن يتبنى المحامون قضايا رأي عام.

فجر الإعلان عن قيام وفد من المحامين الكويتيين الانضمام إلى فريق المتطوعين من المحامين المصريين للدفاع عن الرئيس السابق حسني مبارك، موجة من الجدل والإثارة بين قبول من المؤيدين لمبارك والرافضين لمحاكمته. وقد ثارت معركة قانونية خلف الكواليس حول مدى قانونية مشاركة محامين كويتيين في الدفاع عن مبارك باعتبارهم ليسوا محامين مسجلين في نقابة المحامين المصرية، على الرغم من تأكيد قائد فريق الدفاع المتطوع أنه تم استخراج تصاريح رسمية من المحكمة المختصة للمشاركة في الدفاع وحضور الجلسات اعتبارا من بعد غد الإثنين. أوضح المحامي الكويتي فيصل العتيبي - في تصريح لصحيفة (الوطن) الكويتية - أنه وعددا من المحامين الكويتيين المتطوعين للدفاع عن مبارك سيتسلمون اليوم التصريح الخاص بالسماح لهم بحضور جلسة المحاكمة بعد موافقة المحكمة عليه. وقال "إن دفاعهم عن مبارك لرد جميله لوقوفه ودفاعه عن الكويت إبان الغزو العراقي الغاشم" ، موضحا أن المحامين الكويتيين غير ملزمين بالرجوع إلى جمعية المحامين الكويتية والحصول على موافقتها لعدم اختصاصها بهذا الشأن ، كون القانون الكويتي ينص على أن المحامي يختار القضايا التي يراها مناسبة على ألا تكون مناهضة لمصلحة البلد. أكد العتيبي ضرورة إبلاغ وزارة الخارجية ومخاطبتها لتأمين الحماية الأمنية لهم.. مضيفا أنه وبعض المحامين تطوعوا على شكل هيئة دفاع كويتية وأنه سيتم تسليمهم اليوم تصريح حضورهم جلسة المحاكمة، بعد تنسيق سابق تم بينه ورئيس هيئة المحامين المصريين المحامي يسري عبدالرزاق للحصول على تصريح من رئيس محكمة الاستئناف لحضور جلسة المحاكمة .. مشيرا إلى أن المحامي عبدالرزاق أبلغه الموافقة على هذا التصريح من قبل المحكمة. قال المحامي الكويتي فيصل العتيبي "نحن مع الشعب المصري في كل ما يتخذه من إجراءات تخصه ، وليس لنا علاقة بالشأن السياسي الداخلي في مصر"، موضحا أن الوقوف مع الرئيس المصري السابق حسني مبارك هو عبارة عن رد جميل من الشعب الكويتي له بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة المصرية التي شاركت بالدفاع عن الكويت أثناء غزو القوات العراقية للبلاد. وفي تعليق له على هذه المشاركة .. قال رئيس جمعية المحامين الكويتية المحامي خالد الكندري "إن قضية الدفاع عن الرئيس السابق حسني مبارك شأن داخلي مصري بحت، خصوصا وأننا كشعوب عربية لم نتلمس ولم نشعر بما شعر به إخواننا من الشعب المصري على مدى السنوات الماضية لحكم مبارك". ولفت إلى أن الأخوة المحامين في مصر يسبقوننا بمراحل طويلة من الجانب القانوني والخاص بالدفاع عن المتهمين وهم ليسوا بحاجة لدعم من الخارج للدفاع عن مبارك والمحامي الكويتي حر فيما يختاره من قضايا، بشرط عدم مخالفة قانون مهنة المحاماة. ومن الطبيعي أن يقبل زميلنا المحامي بالتطوع والدفاع عن أي شخص ، وأن يتبنى المحامون قضايا رأي عام.

كاريكاتير

بحث