حجم الخط

هتافات الوحدة الوطنية تعلو امام الكاتدرائية بالعباسية

10/10/2011 8:02 pm

كتب: محمود صبره

شارك الآلاف الآن أمام مستشفى القبطي تضامنًا مع أهالى شهداء أحداث ماسبيرو أمس الأحد، في انتظار خروج أكثر من 17 جثة للضحايا، لتوديعهم إلى مثواهم الأخير، ويرددون هتافات مثل "إيد واحدة"، "وحياة دمك ياشهيد شمس الثورة مش هاتغيب"، وهتافات أخرى ضد المجلس العسكري، كما قاموا بترديد هتافات مثل "لينا إخوة مسلمين عاللى بيحصل مش راضيين".
على جانب اخر بدأت اللجنة المنتدبة من الطب الشرعى فى تشريح 17 جثة، وذلك بعد قيام أحد القساوسة بإقناع أهالى الضحايا بالموافقة على تشريح الجثث، لكتابة التقرير الطبى، وإرفاقه بملف القضية أمام النائب العام.

كاريكاتير

بحث