حجم الخط

وجدى غنيم: أى مرشح رئاسى لايريد تطبيق الاسلام.. كافر

8/9/2011 2:42 pm

كتب: احمد ابوضيف

قال الداعية الإسلامي الدكتور وجدي غنيم في لقاء تلفزيوني علي فضائية "الجزيرة مباشر مصر" ، أنه لا توجد دولة إسمها دولة مدنية ،ولكن الدولة هي اسمها دولة إسلامية ،ونحن مسلمون نريدها دولة إسلامية ،تحكم بالقرآن والسنة ،موضحا أنه لا يعرف من هم العلمانيون أو الليبراليون ولكن يعرف المؤمن والكافر ،وأن من لا يريد تطبيق الإسلام يصبح " كافرا " ،حسب وصفه.
وأضاف وجدى غنيم أنه نصح الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية بأن يذهب "ليدق " صليب ،وذلك نظراً لمواقفه غير المنضبطة في المطالبة بالدولة المدنية وعدم تشجيعه لقيام دولة إسلامية.
وأكد أن الثورة المصرية التي قامت في مصر ثورة إسلامية بكل المقاييس قام بها الشباب المصري ودافع عنها الإخوان المسلمون والإسلامين بمصر ،ولكن لم نري الشباب بعد ذلك ،مشيرا إلي أنه يؤيد الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل رئيسا للجمهورية لأن مصر في أشد الحاجة لتطبيق الشريعة الإسلامية.
وشدد على أنه غير راضي عن أداء المجلس العسكري في هذه الفترة وأن أداة سيئ جدا ،وأنه حتي الآن لم يغير قانون الطوارئ ،ولا المحاكم العسكرية ولايعمل إلا يوم الخميس فقط بسبب ضغط المظاهرات عليه يوم الجمعة قائلا :" يا مجلس يا عسكري مش أنتم إلي قمتم بالثورة " ،مضيفا ، المجلس العسكري يتصرف وكأنه هو الذي قام بالثورة ،ولكن هم وكلاء وأجراء عند شباب الثورة ولابد من تنفيذ ما يطالب به الشباب.

كاريكاتير

بحث